RSS

بنك البركة الإسلامي‮ ‬ينظم دورات للطلبة الجامعيين

15 Fév
albaraka_stagiaires150.jpg 

استقبل محمد عيسى المطاوعة المدير العام لبنك البركة الإسلامي ش.م.ب.م (البحرين)، إحدى الوحدات المصرفية التابعة لمجموعة البركة المصرفية، مجموعة من الطلبة المتدربين الذين أنهوا البرنامج التدريبي لدى البنك وذلك بحضور نائب المدير العام للخدمات المساندة و مدير الموارد البشرية وة مديرة العلاقات العامة.
يأتي تنظيم هذا البرنامج التدريبي من قبل بنك البركة الإسلامي في إطار النهوض بمسئولياته الاجتماعية في دعم برامج التعليم الجامعي وتمكين الطلبة الجامعيين البحرينيين من الالتحاق بمؤسسات القطاع الخاص متزودين بالخبرة والكفاءة اللازمتين. وتتراوح مدد البرامج التدريبية بين شهرين وستة شهور، وتشتمل على تدريب المشاركين على مختلف المهارات والتقنيات المصرفية الإسلامية، خاصة أن بنك البركة الإسلامي يمتلك الكثير من المنتجات والخدمات المصرفية الإسلامية التي دأب على تقديمها للعملاء من الأفراد والمؤسسات طوال ٥٢ عاما، وتلاقي قبولا واسعا من قبلهم.
وبهذه المناسبة، تقدم محمد المطاوعة بخالص التهاني إلى المتدربين المشاركين في البرنامج التدريبي متمنيا لهم التوفيق في حياتهم الأكاديمية والعملية، ومعربا عن ثقته بأن ما اكتسبوه من مهارات وخبرات أثناء برنامجهم التدريبي سوف يكون خير معين لهم في حياتهم المستقبلية.
وأضاف المطاوعة بأن قيام بنك البركة الإسلامي بتنظيم مثل هذه الدورات التدريبية سواء للموظفين في البنك أو المتدربين الجامعيين ينطلق من إيمانه العميق بأن القوة البشرية هي مرتكز كل نجاح يحققه البنك، وعليه، فقد دأب البنك على الاهتمام بالخبرات والكفاءات المصرفية داخل البنك وتحفيزها وتطويرها ضمن بيئة مؤسسية تمكنها من التفوق وتحقيق الذات. كما يحتل تدريب وتطوير الموظفين المرتبة الأولى في أولويات إدارة البنك.
وفي ختام اللقاء قام المدير العام لبنك البركة الإسلامي بتوزيع شهادات تشجيعية على المشاركين في البرنامج التدريبي متمنياً أن تعود عليهم هذه التجربة بالمزيد من الخبرة العملية وتكون منطلقاً لهم لمستقبل باهر.
يذكر أن إدارة الموارد البشرية في بنك البركة الإسلامي قامت بتنظيم عدد من الدورات التدريبية للموظفين داخليا وخارجيا بالتعاون مع معهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية وعدد من المعاهد المتخصصة، حيث بلغ عدد المشاركين في هذه الدورات ٦٩ موظفا خلال العام ٧٠٠٢.
 كما يذكر أن بنك البركة الإسلامي تأسس ورخص للعمل انطلاقا من البحرين في ١٢ فبراير عام ٤٨٩١م، وذلك بموجب رخصة صادرة عن مصرف البحرين المركزي. ويمتلك البنك عمليات واسعة في باكستان من خلال ٨١ فرعا منتشرا في المدن والمراكز الرئيسية. ويبلغ رأس المال ٠٠٦ مليون دولار أمريكي أما حقوق المساهمين فتبلغ ٥٨١ مليون دولار أمريكي. ويقوم البنك بتقديم خدمات الصيرفة التجارية والاستثمارية.
إن بنك البركة الإسلامي هو إحدى الوحدات التابعة لمجموعة البركة المصرفية وهي شركة مساهمة بحرينية، مدرجة في بورصتي البحرين ودبي، وهي من أبرز المصارف الإسلامية العالمية الرائدة، كما أنها حاصلة على تصنيفات ائتمانية طويلة وقصيرة الأجل -ء و٣ – من قبل مؤسسة ستاندرد آند بورز العالمية. وتقدم المجموعة خدمات التجزئة المصرفية والتجارية والاستثمارية بالإضافة إلى خدمات الخزانة، وذلك وفقا لمبادئ الشريعة السمحاء. هذا ويبلغ رأس المال المرخص به للمجموعة ٥,١ مليار دولار أمريكي، كما يبلغ مجموع حقوق المساهمين نحو ٥,١ مليار دولار.
وللمجموعة انتشار جغرافي واسع ممثل في وحدات مصرفية تابعة ومكاتب تمثيل في اثنتي عشرة دولة تدير بدورها نحو ٠٤٢ فرعا. وهذه الوحدات هي: البنك الإسلامي الأردني / الأردن، بنك البركة الإسلامي/ البحرين، بنك البركة الإسلامي / باكستان، بنك البركة الجزائري / الجزائر، بنك البركة السوداني / السودان، بنك البركة / جنوب أفريقيا، بنك البركة لبنان / لبنان، بنك التمويل التونسي السعودي / تونس، بنك التمويل المصري السعودي / مصر، بنك البركــة التركي للمشاركة / تركيا، بنك البركة سوريــا ( تحت التأسيس )، ومكتب تمثيلي بإندونيسيا .
جريدة الأيام البحرينية  15 / 2 / 2008م.

 
Poster un commentaire

Publié par le février 15, 2008 dans البنوك الإسلامية

 

Les commentaires sont fermés.